حكايتي مع الجماعة …

في البداية أحب أوضح نقطة مهمة : كل ما سيرد في هذا المقال هو حقيقي وليس من وحي الخيال ،وينم عن تجربة شخصيه لذا وجب التنويه…..

2
حكايتي مع الجماعة ابتدت بالصدفة البحتة ،كان عمري تقريباً 13عام موجود في منطقة شعبية في احدي احياء الاسكندرية تحت منزلي مسجد (الرحمة والمغفرة)… بدأت اصلي في المسجد أيام الجمعة وفي يوم قابلني شاب اسمه (محمد.ع) وقال لي اخبارك ايه انا بشوفك هنا كل جمعة ايه رأيك تقعد معانا شوية قولتله اقعد فين ؟؟؟قالي هنا في المسجد احنا بنعمل لقاء وبنتكلم مع بعض تعالي بس اتعرف علينا …..

وكان اول لقاء ب أ/ابراهيم .ف ….. كان اللقاء عبارة عن حلقة يتوسطها شخص بالغ (بيتقاله يا استاذ) كل واحد بيمسك مصحف ويقرأ الاستاذ 5 ايات من اي سورة ثم يررد الاشبال (الاسم الذي كانوا يطلقوه علينا ) بدأنا بالقرأن ثم تعرفوا علي وساكن فين ، مدرسة ايه ؟؟؟ والكلام ده ….
مرت جمعتين وبدات اكون وسطهم صلاة الجمعة اصبحت جمعة وسبت واحد (كل الصلاوات يعني ) وطبعا اهلي فرحوا بيا اوي ……
ولقاء وراه لقاء ….

تطور الامر الي احنا بنطلع نعمل دورة كورة كل اسبوع تيجي معانا …… وماجيش ليه
في الدورة دي شفت اكبر تجمع في حياتي مساجد كتير بتتقابل تحت لواء واحد بيتقسموا فرق ويلعبوا ويتبسطوا لكن بحدود وقوانيين صارمة
اللي يسب اخ ليه يطرد من اللعب وهكذا ..الخ…..
اعتبرت أ-ابراهيم مثل اعلي وقدوة شاب مصلي يجيد تلاوة وترتيل القرأن مبتسم دائما مرح الي حد ما وكان بالفعل المقرب لاغلب الشباب قصدي الاشبال
في يوم قالي احنا بكره هنصلي الجمعة في مسجد تاني اسمه رياض الصالحين !!!! قلتله ليه ؟
قالي هسمعك الاستاذ صبحي صالح …… (ايوه هو صبحي صالح اللي انتوا فكتروا فيه)
روحت معاه لقيت مسجد زحمة جداً وشخص يهلل ويتوعد لليهود ويتحدث عن المسجد الاقصي وفلسطين …. والناس تهلل ….
ما علينا تطور الامر وقالي هوديك بقي سيدي بشر للشيخ وجدي ! قولتله مين وجدي ده ؟ كلهم ضحكوا بسخرية انت ما تعرفش الشيخ وجدي غنيم يا بني دة عالم كبير ….. انت عمرك ما سمعته !!!!! قلت لأ ..

روحنا فعلا مسجد في سيدي بشر ومش فاكر كانت لقائاته الاحد او الثلاثاء تقريبا بين المغرب والعشاء
لقيت شخص صوته عالي جدا علي طول بيضحك ويهرج ورغم كدة داعية والناس في حلقة علم وبرضة بيضحكوا علي نكته ما انكرش اني اتعلق بيه جدا ….
في يوم قلت لاستاذ ابراهيم الاغاني فعلا حرام طب انا عندي شرايط اغاني كتير ارميها قالي لأ هاتها وانا هسجلك عليها قرأن ودروس للشيخ وجدي….
ياااااااااااه فرحت جدا وحسيت قد ايه ان ربنا بيحبني وقابلت الناس دي في الوقت المناسب
اهلي كانوا بيتباهوا بيا الشيخ اسلام …..!
هل علينا رمضان بايامه الجميله وقال لي الاستاذ : انت طبعا هتعتكف معانا العشر الاواخر بدون تردد قلتله اكيد
لما بلغت اهلي فرحوا الا والدي كان رافض وقالي علي فكرة العيال دي اخوان عاوز تصلي الجوامع كتير سكت وروحت للاستاذ بيته قلتله ايه المشكلة يعني انكوا اخوان ، كان رده ان الاخوان جماعة بتدعوا للخير بس يا اسلام الحكومة بتعمل معانا كدة عشان فلسطين ….اقتنعت بكلامه ايه المشكلة انا كمان اخوان ….
عملت صحاب كتير مراد وغيره ….. وكانوا عاملين فرقة انشاد ديني بتروح افراح المساجد طبعا افراحهم بس لفيت معاهم مساجد كتير ….
كنت دايما بشوف الاستاذ كأنه كادر حاجة كبيرة كنت بشوفه بيروح شقة مجهولة بيتسرسبوا فيها ورا بعيد ….
المهم عدي فترات كتير ومواقف ملهاش اي اهمية ….
النهاية كانت اني كبرت وبدأت افهم وأقرأ واناقش فبدأوا ينسحبوا مني بكل ادب لحجج كتير لدرجة انهم لما خلصوا مهمتهم في المسجد ده ماعرفونيش هما راحوا انهي مسجد لاني بقيت مصدر ازعاج لمض وبرد وعاوز افهم …وبعد كدة مرت الايام ودخلت 6 ابريل ومنها لحملة حمدين وحزب الكرامة وقابلت ابراهيم ايام انتخابات البرلمان وكان واقف عند لجنة وقفت معاه شوية واتكلمنا وقالي حاجة غريبة شايف بتوع السلفية بيتنهكوا القانون ازاي وعاملين دعايه استغربت قوي لانه كان هو نفسه بيعمل دعاية وكان معاهم لاب وبيرشدوا الناس قلتله م انت بتعمل زيهم قالي لا احنا بنعمل كدة عشان هما ابتدوا …. عجبي

وفي انتخابات الاعادة قابلت ابراهيم وقالي يا بتاع حمدين هتنتخب مرسي اكيد قلتله مافيش مفر بس ياريت تصدقوا ، لما نجح المعزول كانوا بيهللوا وبدأت المواد الغذائية اللي كانوا بيوزعوها في المنطقة تزيد ، وخطيب الجمعة في المسجد تحول من واعظ الي محلل سياسي لا يتكلم الا عن مرسي فقط
قبل ثورة 30 ينيو كانوا بدأوا يختفوا لأنهم طبعا كانوا في رابعة قابلت واحد اسمه محمد قالي شايف الفلول عملوا ايه في الرئيس معطلينه ووزير الداخلية هيخونه بس الحق هينتصر قلتله اكيد الحق هينتصر

الخلاصة : ناس كتير ممكن تقول ايه يعني اللي انت كاتبه دة ولا حاجة انا كتبت دة عشان اوصل لحركات واحزاب كتير ان الاخوان عندهم فكر ميداني قدروا يوصلوا لاماكن الكوادر ما تعرفش عنها حاجة وصلوا لناس تقتات من القمامة ساعدوهم جوزوا بنات صرفوا معاشات ساعدوا اسر كتير بدأوا بالاطفال ربوا جيل اكيد علي فكر متطرف وبغرض سلطوي لكن قدروا يعملوا اللي كل الحركات والتيارات مقدرتش تعمله …..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s